( 5 ) أسباب وراء تشنجات طفلك

0

التشنج عبارة عن انتفاضة فجائية في الجسم كله ، أو بعض أجزائه ، ويحدث نتيجة اضطراب أو تهيج في بعض خلايا المخ ، عن أسباب هذه الحالة يتحدث الدكتور / إبراهيم شكري طبيب الأطفال عن هذه المشكلة في نقاط مبسطة .

  • نتيجة ارتفاع مفاجئ في درجة حرارة الجسم عند بدء الإصابة بنزلات البرد ، أو التهابات الحلق عند الطفل من عمر6 أشهر حتى 5 سنوات .
  • بسبب عيب خلقي أو مرض عضوي في أنسجة المخ ، نتيجة اختلال في عملية التمثيل ، أو نقص بعض الأحماض الأمينية والمعادن والأملاح .
  • أحيانا تأتي التشنجات بسبب علة ذاتية دون سبب عضوي أو خلقي .
  • محصلة هذا التهيج – مهما اختلفت مسبباته – اضطراب في التشنجات داخل خلايا المخ ، وتظهر خارجياً بصورة انتفاضة أو انقباضات عضلية في الأطراف أو الرقبة أو الوجه .
  • من تأثير هذه الحالة ؛ أن الطفل يفقد وعيه وتزوغ عيناه إلى أعلى ، ويسيل لعابه ، ويضغط على أسنانه ، وقد يتبول أو يتبرز لا إرادياً .
  • يسبق التشنج إنذار ينتاب الطفل مثل : تهيؤات ، أو صرخة فجائية مدوية تصدر منه وتنتهي .
  • تتبع النوبة رغبة في النوم مع عرق غزير ، وشحوب في اللون ، وحالة عامة من نقص درجة توتر العضلات ، ويصبح الجسم ليناً ورخواً أو خائر القوى .
  • هناك نوع آخر من نوبات الصرع بلا انتفاضات أو تشنجات عضلية ، إنما تتمثل في حالة سرحان وشرود يحملق فيها الطفل لفترة قصيرة من الوقت ، وهي تظهر في سن المدرسة .

العلاج

  • الإسراع في استشارة الطبيب للكشف عن الجهاز العصبي ، وإجراء رسم المخ الكهربائي بالكمبيوتر ، كما أن عليك الإسراع دائماً في استعمال مخفضات الحرارة .
  • إذا تكررت التشنجات ينصح ( وبأمر من الطبيب ) بتناول الطفل جرعة يومياً من دواء مانع التشنج ؛ حتى يبلغ الطفل سن الخامسة من عمره .
  • لابد من معالجة التشنج إذا كان وراءه سبب مرضي عضوي كالحمى الشوكية ، أو ورم في المخ أو عيب خلقي ، أو اختلال في عملية التمثيل .
مشاركة عبر :

التعليقات مغلقة